سنة جديدة - بداية جديدة

Written on 12/30/2018

أحبَّائي... إخوتي وأخواتي في المسيح

نعمةٌ وسلامٌ باسم ربِّ السلام يسوع المسيح المبارك

إنها ساعاتٌ قليلة تفصلنا عن إعلان انتهاء عامٍ مضى 2018 لنبدأ عامًا جديدًا 2019، نحتفل معًا كأفراد وعائلات وكنيسة. وكلّ ما يدعونا للاحتفال هو وجود الرجاء الذي لنا في المسيح يسوع.

نعم... نحن نحتفل ليس لمجرَّد الاحتفال بحدث الميلاد والعام الجديد، لكنّنا نحتفل بسبب ما يعنيه لنا هذا الحدث المجيد. فميلاد السيّد المسيح، أعلن للبشرية رجاءً بالدخول ليس إلى عامٍ جديد فقط، بل إلى حياةٍ جديدة، حياةٍ أفضل، حياةٍ أبدية. هذه الحياة التي ننالها بإيماننا أن الرب يسوع أتى في الجسد، وتألم ومات لفدائنا وغفران خطايانا.

ميلاد الرب يسوع وضعَ أمامنا ليس فقط فاصلًا زمنيًا مرتبطًا بأرقام السنة، لكن فاصلًا روحيًا لحياةٍ تتغير كلّما تقابلت مع مخلّصها وملكها.

أدعوكم عند دخولنا العام الجديد 2019، أن نكرّس ذواتنا وحياتنا أكثر، وأن نطلب مشيئة الرب في حياتنا. كي تكون سنة 2019، سنة مختلفة ليس لمجرد اختلاف الرقم، لكن لأننا تقابلنا معه بتكريسٍ جديد يغيّر الحياة.

باسمي وباسم مجلس الكنيسة أتقدَّم بأطيب الأمنيات لكم بعيد الميلاد المجيد والعام الجديد. وأصلّي أن يكون العام الجديد عامًا جديدًا مليئًا بحضور الرب يسوع في حياتكم، هذا الحضور الذي يحمل معه كل ملء البركات الروحية.

كل عام وأنتم وعائلاتكم بخير وفي ملء البركة باسم المسيح. الرب يبارككم

             القس وائل حدَّاد                                                                                                  

راعي الكنيسة الإنجيلية العربية بدبي